Navigation

40213917 عدد الزوار

الأحد، ۱۷ كانون۱/ديسمبر ۲۰۱۷



مصطفى لطفي بن عبد الحميد بن مصطفى كرامي

 

  ولد بطرابلس عام 1250 هـ/1834 م وفيها تلقى علومه فتتلمذ على الشيخ محمود نشابة (ت1308 هـ/1890م) والشيخ محمد رشيد الميقاتي (ت1282 هـ/1865 م) وقد سلك عليه الطريقة الخلوتية. تولى منصب إفتاء الحنفية بطرابلس مدة حياته. كما كلفه قاضي طرابلس محمد منيب الهاشمي بإجراء الأحكام والنيابة عنه بمناسبة سفره وذلك يوم السبت 2 رمضان 1308 هـ/1890 م. كما قام الشيخ مصطفى لطفي بتعيين الشيخ اسماعيل بن أحمد الأحمدي الحافظ (1198- 1288 هـ/1783- 1871م) في منصب أمين الفتوى.

  وبعد وفاة المفتي مصطفى لطفي خلفه في هذا المنصب ولده رشيد وهو والد مفتي طرابلس وزعيمها عبد الحميد كرامي.

  كان مصطفى لطفي عالماً بالفقه والحديث، متواضعاً مع رفعة مقامه وثروته، دمث الأخلاق غيوراً تقياً، كريماً جواداً يستضيف في داره معظم زوار طرابلس. وله أياد خيرة في بناء المساجد وإنشاء المكتبات[1].



[1]  - را: تدمري، آثار طرابلس، ص 23؛ تدمري، تاريخ وآثار، ص 122 وص 131؛ تدمري، موسوعة 3: 5/119- 121؛ الميقاتي، الأثر الحميد، ص 12 و 69 و 80؛ نوفل، تراجم، ص 35 وص 137- 138؛ الحليمي، عبد الحميد كرامي، ص 22.